مخيم الهول: ظروف سيئة وسط انعدام عمل المنظمات وتقديم المساعدات

9 February، 2019

يعاني النازحون في مخيم الهول بريف مدينة حسكة الجنوب الشرقي من ظروف حياتية مأساوية فيما المنظمات الدولية والأمم المتحدة والأطراف الفاعلة تنظر بصمت مقزز إلى أحوالهم حيث تسببت الرياح والأمطار باقتلاع أكثر من 100 خيمة

كما وأكدت مصادر وصفها المرصد السوري لحقوق الإنسان بالموثوقة أن الأسباب تعود لامتناع اللجان المعيَّنة من قبل المفوضية السامية لشؤون اللاجئين والأمم المتحدة، بتوزيع المساعدات إلا في حال دفع رشاوى مالية مقابل الحصول على المستلزمات والخيم، وأن أحد الإداريين القائمين على عملية التوزيع، والموظف من قبل المفوضية والأمم المتحدة، يعمد لإهانة النازحين وشتمهم واعتبارهم عناصر في تنظيم داعش

يذكر أن حالات الوفاة تصاعدت لتبلغ /45/ حالة معظمهم من الأطفال نتيجة التقصير الكبير في الرعاية الطبية والإشراف الصحي على الحالات المرضية، بالإضافة لتردي الأحوال الجوية وقلة المساعدات وانعدامها في بعض الأحيان، ونقص العلاج اللازم وقلة الغذاء المقدم من قبل المنظمات المشرفة على مخيم الهول

الجدير بالذكر إن إدارتي قوات سوريا الديمقراطية والمخيمات اقترحت على هذه المنظمات إنشاء منطقتي استقبال للنازحين بشكل أولي من جيب تنظيم داعش نحو مناطق سيطرة قسد، وتقديم المساعدات الأولية لهما إلا إن الأمم المتحدة رفضت إقامة مخيم للنازحين بالقرب من منطقة هجين، وتحميل الأمم المتحدة والمفوضية السامية لشؤون اللاجئين وكافة المنظمات الدولية والإقليمية الإغاثية والطبية والإنسانية مسؤولية وفاة نحو/22/طفلاً بسبب التقصير الكبير تجاه اللاجئين والنازحين في مخيم الهول


التعليقات

اترك تعليقاً

الحقول الاجبارية بجانبها نجمه


nas FM

Current track
TITLE
ARTIST

Background