عفرين: تدمير المواقع الأثرية والمرافق الخدمية خلال الهجمات التركية

19 February، 2018

دمر سلاح الجو ومدفعية الجيش التركي أجزاء كبيرة من البنية التحتية لمقاطعة عفرين، عبر استهدافها بشكل مباشر، حيث تمّ قصف المدارس والمنشآت المدنية والعامة والأماكن الحيوية والخدمية وحتى الأماكن الأثرية منذ 20 كانون الثاني/ينايرعلى عفرين، وفق ما أفادت به وكالة أنباء هاوار في تقرير لها.
حيث دمر الجيش التركي 5 أماكن أثرية، وهي (المعبد المبني على تلة قرية عين دارا جنوب مدينة عفرين، في 27/ كانون الثاني المنصرم)، (نبي هوري (سيروس) في 20/ كانون الثاني) المعبد الروماني في قرية كالوتا، قرية علبيسكة التي تقع شمال غربي مدينة عفرين 40 كيلومتر في 23 كانون الثاني/يناير المنصرم.
الأماكن الخدمية والحيوية
مصادر المياه، كسد ميدانكي ومحطتي ضخ المياه في كل من بلدة كفر صفرة في منطقة جنديرسه وقرية متينا بناحية شرا، وفي 8/ شباط/فبراير الجاري دمر سلاح الجو التركي مسلخين، وفي 10/ شباط/ فبراير الجاري استهدف الجيش التركي مخبز في منطقة راجو، قصف الجيش التركي مركز الهلال الأحمر الكردي في 2/ شباط/فبراير . ومخرطة الآليات وأخرجتها عن الخدمة في 15/ شباط/فبراير. كما ودمرت المدفعية التركية محطة القطار التي تصل بين الأراضي التركية ومدينة حلب، فيما دمرت 11 مدرسة من بينها في مركز ناحية ميدانكي، ومركز منطقة راجو، وجلمة، وقرية قورنة في ناحية بلبلة وجامع صلاح الدين الأيوبي في 24/ كانون الثاني المنصرم، وتدمر سقفه وأجزاء أخرى منه، إضافةً إلى جامع قرية خرابة سورك في منطقة راجو، وذلك في 16/ شباط /فبراير، فيما قصفت المدفعية التركية روضة الأطفال التي افتتحتها منظمة اليونيسف في مركز منطقة راجو، ودمرتها بشكل كامل.
الأضرار التي لحقت بالزراعة
وفق ما أكده نائب رئيس هيئة الزراعة صلاح إيبو فإن 40% من أشجار الزيتون ظلت دون اعتناء، في حين أشار إداريون من هيئة الزراعة : “إن 1000 شجرة اقتلعت وتضررت نتيجة القصف التركي”.

 


التعليقات

اترك تعليقاً

الحقول الاجبارية بجانبها نجمه


nas FM

Current track
TITLE
ARTIST

Background