القائد الأعلى لــ قسد: “هدفنا هو أن نذهب بقدر ما نستطيع، ولا بد من تحرير دير الزور من داعش”.

28 September، 2017

قال مظلوم كوباني القائد الأعلى لقوات سوريا الديمقراطية في حديث خاص لشبكة (مونيتور) العالمية إن: “حملة الرقة مستمرة، كما هو مخطط لها” مضيفاً: “إننا نقترب من النهاية”، وفي رد على سؤال حول محور القتال الحالي في الرقة أجاب مظلوم: “في وسط المدينة، يعني أن الأجزاء الشرقية والغربية في البوابة الجنوبية قد تم تحريرها” متابعاً: “لقد حررنا 75% من المدينة”.
كما وأشار مظلوم خلال اللقاء إلى أن عدد مقاتلي تنظيم داعش في الرقة الآن يبلغ 700 مقاتل، وفقاً لمعلومات إستخباراتية والمعلومات التي حصلوا عليها من عناصر تنظيم داعش السابقين، وبالإضافة إلى ذلك، هناك 1500 من عناصر ميليشيات داعش في المدينة.
وحول أصعب جزء من عملية الرقة قال: “كانت العملية متعمدة من جانبين. أولاً، ضرورة عدم ضرب المدنيين. وكما تعلمون، فإن داعش يستخدم المدنيين كدروع بشرية، والثاني هو استخدام تكتيكات على نطاق واسع. وقد تم استخراج جميع المدنيين من المنازل وأماكن الأعمال تقريباً، وتم اعتقال حوالي 2000 مدني من قبل داعش، وهم يهربون كلما سنحت لهم الفرصة”.
وحول الغارات الجوية للتحالف والتي أدت إلى سقوط عدد كبير من الضحايا المدنيين أجاب مظلوم: “نتيع ذلك في الصحافة، وأعتقد أن المسألة مبالغ بها بغرض إبطاء العملية”، متابعاً: “كانت هناك بعض الإصابات، لكن ليس كما في العراق:، مضيفاً: “أعتقد أن العدد هو العشرات، وليس في المئات، وقد حدث ذلك في المناطق التي كان فيها داعش يستخدم المدنيين كدروع بشريَّة وهذا هو السبب الرئيسي وراء بطء العملية”.
وعن الانتقادات التي تتعلق بمخيمات اللاجئين ردّ مظلوم على السؤال بالقول: “واجهنا صعوبات في هذه المسألة، لدينا مشكلة أمنيَّة هنا/ أولاً كان مسلحو داعش يتسللون جنباً إلى جنب مع المدنيين الفارين، لقد رأينا العديد من هذه الحالات، وربما أكثر من ذلك، فمعظم هؤلاء الناس من الرقة، أي العرب السوريون، لكن هناك أيضاً أجانب بينهم، وبطبيعة الحال، داعش” وتابع: “ثانياً: الأمم المتحدة غير موجودة رسمياً هنا، ونحن نبذل جهوداً لمعالجة هذا الوضع، وقد تأخرت الجماعات المدنية في تقديم المساعدة، وكانت وسائل مؤسساتنا الحكومية نادرة إلى حدٍ ما”.
وحول سؤال تخطيط قوات سوريا الديمقراطية للذهاب إلى البوكمال، أجاب القائد الأعلى لقوات سوريا الديمقراطية: “هدفنا هو أن نذهب بقدر ما نستطيع، ولا بد من تحرير دير الزور من داعش”.


التعليقات

اترك تعليقاً

الحقول الاجبارية بجانبها نجمه


nas FM

Current track
TITLE
ARTIST

Background