الرياض 2 يطالب بتنحّي رئيس النظام السوري وأركانه

23 November، 2017

عقد يوم أمس وبمشاركة 140 عضواً من مختلف منصات المعارضة السورية الثلاث (الرياض والقاهرة وموسكو) وعدد من الشخصيات المستقلة وممثلي الجماعات العسكرية والائتلاف الوطني السوري وهيئة التنسيق اجتماعٌ في العاصمة السعودية -الرياض، وتمّ الإعلان في مسودة البيان الختاي الذي لم يقرّ بعد نهائياً تمسكّ المعارضة بسقف المواقف التفاوضية لهم بناءً على ما نصّ عليه بيان جنيف 1 والذي يقول بــ : “إقامة هيئة حكم انتقالية باستطاعتها أن تهيّئ بيئة محايدة تتحرك في ظلها العملية الانتقالية وضرورة الحرص على تنفيذ العملية الانتقاليَّة على نحو يكفل سلامة الجميع في جو من الاستقرار والهدوء”.
كما وأكّد المجتمعون على أنه لا يمكن تحقيق ما نصّ عليه البيان دون مغادرة رئيس النظام السوري بشار الأسد وأركانه سدّة الحكم مع بداية المرحلة الانتقاليَّة. كما وحذّر البيان الدول من التطبيع مع “نظام الاستبداد في تلك الفترة” والتأكيد على أن تطبيعاً كهذا سيؤدي إلى “تعنّت العملية السياسيَّة والتفاوضية” علاوةً على سقوط المزيد من المدنيين الضحايا.
وأشار البيان إلى اتهام حكومة النظام السوري باستخدامه لــ :”أسلحة الدمارالشامل المحرَّمة دوليَّاً” وأقرّ الهيكل التنظيمي ولائحة الأنظمة الداخليَّة لهيئة المفاوضات وتسمية الممثلين ليتولوا مهام اختيار الوفد التفاوضي.


التعليقات

اترك تعليقاً

الحقول الاجبارية بجانبها نجمه


nas FM

Current track
TITLE
ARTIST

Background