اجتماع بين التحالف الدولي والمؤسسات العسكرية/السياسيَّة لفيدرالية شمال سوريا

6 August، 2017

عُقد اليوم، وبدعوى من مركز التنسيق والعلاقات مع التحالف الدولي (أحد مكاتب قوات سوريا الديمقراطيَّة) في مقر المجلس المدني للرقة في بلدة عين عيسى اجتماع استغرق 3 ساعات، ضمّ كل من ضباط وساسة يمثلون التحالف الدولي من جهة، وممثلون عن المؤسسات العسكرية والسياسية لفيدرالية روج آفا-شمال سوريا من جهة أخرى، بهدف مناقشة أوضاع الرقة وريفها، ولأجل وضع تصورات لمرحلة ما بعد التحرير بالنسبة لكل الصعد.
وأشار موقع قوات سوريا الديمقراطية عبر الويب إلى أنّ ممثلي مجلس سوريا الديمقراطية أكّدوا خلال الاجتماع، بتمثيلهم للغطاء السياسي والمرجعية الشرعيَّة لمجلس الرقّة المدني وكل المناطق التي يتم تحريرها من قبل قسد، لأن مسد هي الجهة السياسية التي أشرفت على تأسيس مجلس الرقة وقامت بتقديم الدعم الكامل وكل الإمكانات المتوفرة، فيما تفهّم وفد التحالف الدولي الأمر، مؤكّداً على أن وجهات النظر متقاربة جداً، وستنبثق لقاءات أخرى عن هذا الاجتماع في سبيل ترتيب خطط عمليَّة والوصول إلى التطابق في الرؤى ووجهات النظر.
أما من الناحية العسكريَّة فقد كان موضوع تأمين الحماية اللازمة للرقة بعد تحريرها على رأس الأولويات، بالإضافة إلى حفظ الأمن الداخلي للمدينة والريف، ومأسسة العمل العسكري والأمني وتقديم كافة الإمكانات التقنيَّة والتسليح اللازم لإنجاز المهام العسكريَّة والأمنية باحترافية ومهنية عالية بالتوافق بين الشركاء في التحالف الدولي و قسد وقوى الأمن الداخلي للرقة.
أكّد الاجتماع أيضاً في مناقشاته على دور قسد وعملها تحت غطاء المرجعية السياسيَّة (مسد)، وضرورة تحمّل التحالف الدولي لمسؤولياته فيما يخصّ خطوط التماس بينها وبين القوات التابعة للنظام السوري، ومحاولات الأخيرة لاختلاق جبهات إضافية بهدف إشغال قسد عن معارك تحرير شمال سوريا من تنظيم داعش.


التعليقات

اترك تعليقاً

الحقول الاجبارية بجانبها نجمه


nas FM

Current track
TITLE
ARTIST

Background